بغداد اليوم – متابعة

أعلنت وزارتا الخارجية والدفاع الفرنسيتان عن تجميد جميع الصادرات الفرنسية من الأسلحة إلى تركيا على خلفية عمليتها العسكرية بشمال شرقي سوريا.

وجاء في بيان مشترك للوزارتين، اليوم السبت: “في انتظار وقف هذا الهجوم، قررت فرنسا تجميد كل الخطط الخاصة بتصدير الأسلحة إلى تركيا، والتي يمكن استخدامها في هذا الهجوم”.

وأضافتا أن هذا القرار يدخل حيز التنفيذ فورا، مشيرتين إلى أن العملية التركية في سوريا تهدد أمن أوروبا.

وفي وقت سابق أعلن كل من ألمانيا وهولندا والنرويج وفنلندا عن تعليق صادرات الأسلحة إلى تركيا، التي قد تستخدمها خلال عمليتها العسكرية ضد الوحدات الكردية بشمال شرقي سوريا.

يذكر أن فرنسا كانت قد انتقدت العملية التركية، ودعت أنقرة لوقفها، محذرة من وقوع كارثة إنسانية، وتعزيز مواقع تنظيم “داعش” في المنطقة.

تمت متابعة الخبر من موقع اخبار العراق مصدر الخبر المرفق في الاسفل . يمكن الاطلاع عليه ، نحن نقوم بجلب اخر الاخبار التي تهم العراقيين من كافة الموقع الاخبارية في العراق واعادة نشرها في الموقع الخاص بنا ,

مصدر الخبر