سومر نيوز: بغداد.. أعلن محافظ نينوى منصور المرعيد، السبت، عزمه البدء ببناء 12 ألف وحدة سكنية، لمعالجة أزمة الإسكان في المحافظة.

وقال المرعيد في بيان إن  “حصة المحافظة من الـ 100 الف وحدة سكنية والتي خصصها مجلس الوزراء لمعالجة أزمة السكن ضمن البرنامج الاصلاحي للحكومة الاتحادية ستكون 12 ألف وحدة سكنية، يتم بناؤها في مدن المحافظة وبحسب حاجة الأقضية والنواحي”.

وأضاف أن “هناك دراسات تجريها دوائر البلدية، والتخطيط العمراني، في نينوى لبناء تلك الوحدات بالتنسيق مع الحكومة الاتحادية”، لافتاً إلى أنه “رغم الأحداث التي شهدتها نينوى إلا أنها ما تزال تحافظ على جماليتها ومدنيتها لعدم وجود تجاوزات كبيرة أو عشوائيات سكنية في مدنها”.

وتابع أنه “سيتم بناء وحدات سكنية واطئة الكلفة لاستيعاب المواطنين الذين يعانون من مشكلة السكن، التي سيتم معالجتها بالتعاون مع الجمعيات التعاونية التي توفر خدمات جليلة للمواطنين وتسهم في مساعدة الحكومة المحلية للنهوض في الوضع الذي تعيشه نينوى والذي يسير نحو الأفضل بعد تضافر جهود جميع أبنائها ومؤسساتها الحكومية والساندة “.

وكان رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي أعلن ضمن الاصلاحات التي أطلقها، الشروع ببناء أكثر من 100,000 وحدة سكنية ، مع إيلاء المحافظات الأكثر فقراً الأولوية.



مصدر الخبر