أكدت كتائب حزب الله، الجمعة، ان محافظ بغداد فلاح الجزائري لا يمثلها، وفيما أشارت إلى أن الجزائري المقال وأنصاره اقتحموا بشكل غير قانوني مبنى محافظة بغداد، دعت الحكومة إلى محاسبة من يتخذ اسم الكتائب غطاءً لتحركاته وتصرفاته المخالفة للقانون.

وذكرت الكتائب في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، ان “كتائب حزب الله أوضحت موقفَها الواضح والصريح أن لا وجود لمن ينتمي إليها أو يمثلها في أي منصب رسميٍّ، وأكدت الكتائب في بيان لها بتأريخ 21 أيلول 2019 والمنشور في موقعها الرسمي، أن لا ارتباط لمحافظ بغداد فلاح الجزائري بالكتائب، ولا يمثّلها؛ سواء في علاقاته ونشاطاته أم في مواقفه السياسية وتحالفاته”.

وأضافت أنه “في هذا الظرف الاستثنائي الذي يمر به العراق سعى بعض الأشخاص بمعية محافظ بغداد فلاح الجزائري المقال وبتصرف غير قانوني لاقتحام مبنى المحافظة؛ لغرض إرجاعه بالقوة بوصفه محافظاً بعد إقالته من الجهات ذات العلاقة”.

وأوضحت الكتائب، أنه “لكي نقطع الطريق على من يحاول إقحام المقاومة الاسلامية كتائب حزب الله في هكذا مخالفات؛ نطالب رئيس الوزراء بضرورة اتخاذ الجهات المختصة الإجراءات المناسبة؛ لمحاسبة من يتخذ اسم الكتائب غطاءً لتحركاته وتصرفاته المخالفة للقانون وإنزال أقسى العقوبات بحقه”.



مصدر الخبر